أخر الأخبار

كلام لا يصدق الآن من المرأة المسلمة التي أجبرتها الشرطة الفرنسية على خلع ملابسها في نيس

لا حديث اليوم في مختلف مواقع التواصل الإجتماعي إلا عن صورة المرأة المسلمة التي أجبرتها الشرطة الفرنسية على خلع ملابسها في أحد شواطئ مدينة نيس و التي جابت صورها جميع أركان العالم.

و في أول تعليق لوسائل الإعلام قالت السيدة، 34 عاما أم لطفلين، بأنها كانت تجلس على الشاطئ برفقة عائلتها، تغطي شعرها ولم تكن تنوي النزول للماء والسباحة.

وأضافت المرأة إنها شعرت بأن تعامل الضباط معها كان عنصريًا ومقصودًا لإهانتها أمام عائلات أخرى وأطفال كانوا قريبين منها.
كلام لا يصدق الآن من المرأة المسلمة التي أجبرتها الشرطة الفرنسية على خلع ملابسها في نيس
« PREV
NEXT »

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق