أخر الأخبار

ما هو سر الدوائر الحمراء على أجساد أبطال السباحة..معلومة أول مرة أعرفها

برزت على أجسام عدد من لاعبي أولمبياد الريو دي جنيرو 2016 علامات حمراء اللون ودائرية الشكل وخاصة على اللاعب الأميركي ألكسندر نادور في اليوم الأول من دورة الألعاب الأوليمبية ريو 2016 حيث ينافس في لعبة حصان المقابض (The pommel horse) ضمن فريق الرجال.

وقد بدت هذه العلامة شائعة بين أكثر من لاعب وبطل مشارك في اولمبياد 2016 على غرار السباح الأمريكي مايكل فيلبس، الحاصل على الميدالية الذهبية وهذه الدوائر الحمراء تسمى "الحجامة" أو Cupping Therapy نوع من العلاج بالطب البديل، حيث يتم وضع أكواب خزفية أو زجاجية فوق الجلد، من شأنها أن تساعد على الامتصاص، هذه الوسيلة العلاجية تساعد في عملية تدفق الدم وإخراج السموم والشوائب منه، الناتجة عن ترسب المواد الكيميائية والفاسدة من الجسم.
ويبدو أنها أصبحت وسيلة شائعة بين الرياضيين المشاركين في بطولة ريو 2016، حيث يستخدمها الرياضيون لترخية العضلات والأوتار.
و هناك نوعان من الحجامة، الحجامة الرطبة وهي التي يستخرج من خلالها الدم الفاسد، وعادة تطبق على منطقة أعلى الظهر حيث يتم تنشيط تدفق الدم لإنتاج كريات الدم الحمراء الجديدة، وذلك من خلال استخدام مشرط الجروح الدقيق ووضع كاسات زجاجية فوقه لتسريب الدماء الفاسدة عن طريق الضغط.
أما الحجامة الجافة، فتعتمد على طريقة الضغط بالكاسات الزجاجية الدافئة ولكن بدون استخدام المشرط، وتترك أثراً فوق الجلد سرعان ما يختفي بمرور الوقت، وهو المنتشر بين الرياضيين حالياً، وفي الحالتين يتم وضع الكاسات الدافئة لمدة 5-10 دقائق على الجلد.
ما هو سر الدوائر الحمراء على أجساد أبطال السباحة..معلومة أول مرة أعرفها
« PREV
NEXT »

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق