أخر الأخبار

قصة أغرب من الخيال للمتهم البرئ في تفجير الحرم النبوي

عرضت عدد كبير من القنوات والمواقع الإخبارية صورًا لعمر عبد الهادي العتيبي، باعتباره الإرهابي الذي نفذ التفجير، وهو ما نفاه والده رجل الأمن السعودي غنام العتيبي.

“غنام العتيبي” أكد أن نجله شارك في عاصفة الحزم منذ 3 أشهر، وأُصيب قبل فترة، وحصل على ترقية، مشيرًا أن كل ما يُشاع عنه كذب، وأضاف لموقع “سبق” السعودي: “صُدمنا بذلك، وزوجتي أُغمي عليها، وبناتي دخلن في نوبة بكاء بعد سماعهن الخبر، وهاتفي لم يهدأ من الاتصالات”.

وفي الوقت الذي لم يتم الإعلان فيه عن المتهم بتفجيرات الحرم النبوي حتى الأن، صدر بيان رسمي من المتحدث الأمنى لوزارة الداخلية السعودية الذي كشف أن الانتحارى الذي نفذ “هجوم جدة” يًدعى “عبد الله قلزار خان” باكستانى الجنسية، من مواليد باكستان 15/9/ 1981هـ، ويقيم فى مدينة جدة مع زوجته ووالديها بعد أن قدم إليها قبل 12 عامًا للعمل كسائق خاص.

جدير بالذكر أن واقعة اتهام شخص برئ بتنفيذ عمل إرهابي تكررت من قبل مع مختطف الطائرة المصرية بقبرص، حيث نشرت الفضائيات والمواقع الإخبارية صورة لأحد الركاب يُدعي إبراهيم سماحة ونسبت له مسئولية اختطاف الطائرة، الذي اتضح بعد ذلك أنه كان أحد الركاب المخطوفين، ومن ثم أعلنت الأجهزة الرسمية أن المتهم الحقيقي هو “سيف الدين مصطفى”.

ووقعت 3 تفجيرات انتحارية في السعودية، مساء اليوم الاثنين، أحدها استهدف موقف سيارات قوات الطوارئ قرب الحرم النبوي من الجهة الجنوبية، حيث يوجد المقر الرئيسي للمحكمة الشرعية في المدينة المنورة، وذلك أثناء تناول رجال الأمن إفطارهم، وأشارت الأنباء إلى مقتل الانتحاري واستشهاد 4 من رجال الأمن، ووقوع 4 إصابات خطيرة، ولم يتمكن الانتحاري من دخول باحة الحرم النبوي الشريف.
قصة أغرب من الخيال للمتهم البرئ في تفجير الحرم النبوي
« PREV
NEXT »

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق