أخر الأخبار

ماذا حصل بين صدام حسين و محمد علي كلاي و لم تلتقطه الكاميرا

في نوفمبر 1990 جمع لقاء بين محمد علي كلاي مع الرئيس العراقي الراحل شنقاً، صدام حسين، المحتجز وقتها 15 أميركياً رهائن بعد غزوه للكويت، فتبرع محمد علي لتحريرهم، وسافر وهو معتل بالباركنسون إلى بغداد، وتناول الغداء مع صدام الذي نسمعه يقول له في الفيديو: "لن نترك الحاج محمد علي يعود إلا ويأخذ معه الأميركيين" فأقلهم كلاي إلى أميركا على متن طائرة خاصة.

ماذا حصل بين صدام حسين و محمد علي كلاي و لم تلتقطه الكاميرا
« PREV
NEXT »

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق