أخر الأخبار

صدق أو لا تصدق..هذه ليست صور تظاهرات بمصر بل شيء آخر أغرب من الخيال

هذه الصورة ليست لمظاهرة سياسية كالتي اعتاد عليها المصريون خلال السنوات الخمس الأخيرة، وهي ليست تجمعاً للمطالبة بحقوق فئوية وامتيازات مهنية، بل هي صورة لتجمع للاحتفال استمر حتى الساعات الأولى من صباح الثلاثاء فرحاً بفوز فريق كرة القدم التابع لمحافظة بورسعيد، وهو النادي المصري على النادي الأهلى في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء الاثنين، وانتهت بفوز المصري بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

الفوز وكما يقول الإعلامي وابن بورسعيد أحمد الجمال لـ"العربية.نت" على النادي الأهلي العتيد متصدر الدوري حتى الآن ليس مكسباً رياضياً فحسب، بل هو مكسب سياسي، لأن أهل بورسعيد يشعرون بالظلم والاضطهاد دائماً، فقد عانوا وضحوا كثيراً خلال فترات حروب مصر كلها وتم تهجيرهم، وعندما حل الاستقرار شعروا أن الحكومة لم تنصفهم، فقد ألغت المنطقة الحرة التي كانت تدر عليهم عائداً اقتصادياً، وتوفر نوعاً ما من الرخاء للمدينة، ولذلك فإنهم يرون أن فوز فريقهم هو نوع من الانتصار على الظلم الذي يتعرضون له.


نقلا عن العربية 





صدق أو لا تصدق..هذه ليست صور تظاهرات بمصر بل شيء آخر أغرب من الخيال
« PREV
NEXT »

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق