أخر الأخبار

لماذا يعيش الطفل الذي يولد في شهرة السابع بينما يموت من يولد في شهرة الثامن

كيف يعيش الطفل الذي يولد في الشهر السابع او التاسع بينما يموت الذي يولد في الشهر الثامن ، ما السر من وراء ذلك بالرغم ان الطفل في الشهر الثامن يكون اكبر من الشهر السابع ، ولكن بعد اجراء الكثير من الدراسات تبين الوصول الى السبب الحقيقي فسبحان الله يوجد الكثير من الاسرار التى يصعب على الانسان فهمها.

يقول احد العلماء في هذا المجال انه اذا اتم الجنين الشهر السابع كان له حركة قوية يتحركها للانقلاب والخروج فإذا كان الجنين قويا وركتله قوية شديدة يقدر ان يتحرك حتى يهتم الاغشية المحيطة به المتصله بالرحم حتى يستطيع الخروج منها في الشهر السابع وهو قوي صحيح ولم تؤلمة الحركة ، اما ذا كان الطفل في الشهر السابع ضعيف يبئي في الرحم ويستمر لمدة أربعين يوميا حتى ينتعش مرة أخري ويقوى ويكون جسمه صحيح بلا مرض .

فإذا ولد في حدود الشهر الثامن قبل الاربعين يوما ولد وهو مريض ولم يستطيع التخلص من المه فيموت ، اما اذا ظل في الرحم للشهر التاسع فوى وصح وانتعش وبعد عهده بالمرض كان حريا ، وقال غيره العلة في أنه لا يمكن أن يعيش المولود لثمانية أشهر أنه يتوالى عليه ضربان من الضرر أحدهما انقلابه في الشهر السابع في جوف الرحم للولادة والثاني تغير الحال عليه بين مكانه في الرحم وبين مكانه في الهواء وإن كان قد يعرض ذلك التغيير لجميع الأجنة لكن المولود لسبعة أشهر ينجو من الرحم قبل أن يناله الضرر الذي من داخل بعقب الانقلاب والأمراض التي تعرض في جوف الرحم فالمولود لسبعة أشهر وعشرة أشهر يلبث في الرحم حتى يبرأ وينجو من تلك الأمراض فليس يتوالى عليه الضرران معا والمولود لثمانية أشهر يتوالى عليه الضرران معا وكذلك لا يمكن أن يعيش وجميع الأجنة في الشهر الثامن يعرض لهم المرض
ويدلك على ذلك أنك تجد جميع الحوامل والحبالى في الشهر الثامن أسوأ حالا وأثقل منهن في الشهر السابع.
لماذا يعيش الطفل الذي يولد في شهرة السابع بينما يموت من يولد في شهرة الثامن
« PREV
NEXT »

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق