أخر الأخبار

لاحظت شيئا غريبا في عنق طفلها.. وما اكتشفته كان غير متوقع

حصل والدان أمريكيان على أكبر مفاجأة في حياتهما بسبب طفلتهما “ميا” البالغة من العمر 7 أشهر. فقد لاحظت الأم احمرارا على المستوى الأسفل من الخد، وبعض الانتفاخ. عندها قرر الأبوان حمل الطفلة إلى المستعجلات. هناك أكد الطبيب أن الطفلة تعاني من انتفاخ، ما دفعه لوصف علاج من المضادات الحيوية. في اليوم الموالي زاد الانتفاخ والاحمرار، كما بدا على الطفلة بعض الانزعاج، وهو ما دفع الأبوين إلى حملها مرة أخرى إلى المستعجلات ذاتها، ليكتشفوا مفاجأة أذهلت الطاقم الطبي.

اعتقد الطبيب في البداية أنها نوع من الحبوب أو البثور فقرر الضغط عليها لإخراج ما فيها، فإذا بريشة تخرج من خد الطفلة. لم يفهم أحد سبب ذلك، وأكد الأطباء أنها المرة الأولى التي يعاينون فيها حالة مماثلة.

في تحليلهم للواقعة، فإن الريشة دخلت لجسم الطفلة عبر التنفس، وهذا منذ أشهر، وقد عمل الجسم بقوى مناعية لكي يخرجها، فما كان منها إلى أن استقرت في خد الطفلة، مدة أشهر دون أن تسبب للصغيرة أي ألم.

العبرة من هذا الحادث الذي كان من الممكن أن يتسبب في مضاعفات صحية خطيرة للطفلة، هي ضرورة المراقبة الشديدة للأطفال وعدم التراخي في إبعادهم أن أي شيء مهما كان بسيطا.
لاحظت شيئا غريبا في عنق طفلها.. وما اكتشفته كان غير متوقع
« PREV
NEXT »

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق