أخر الأخبار

هل تعلم سبب تسمية رسول الله لإحدى بناته بريحانة الجنة

انجب رسول الله صلى اولاده جميعاً من السيدة خديجة ما عدا ولده إبراهيم أنجبه من السيدة “ماريا القبطية, اما اولاده رقية وفاطمة الزهراء , وأم كلثوم والقاسم وزينب.

كانت السيدة فاطمة الزهراء أحب أبناء الرسول صلى الله عليه وسلم وهىمن لحقت به بعد وفاته ب 40 يوماً وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو على فراش الموت حدثها حديثاً روته السيدة عائشة بعد مماته قائلة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو على فراش الموت طلب من فاطمة أن تقرب منه فحدثها فبكت ثم حدثها مرة أخرى فضحكت لماذا بكت ولما ضحكت؟
بكت عندما أخبرها انه سيموت وضحكت حين أخبرها بأنها أول من يلحق به من أهله.

وسمها “رسول “الله صلى الله عليه وسلم بريحانة الجنة لانه حين اسرى به وصعد الى عرش الرحمن مر على الجنة وشم رائحة الجنة وناوله جبريل تفاحة من الجنة فأكلها رسول الله وأصبحت تفاحة الجنة نطفة فى ظهر الرسول فلما نزل وجامع خديجة حملت فى السيدة فاطمة الزهراءولما عاد الى خديجة فى ذلك اليوم وجامعهاحملت وانجبت السيدة فاطمة فكان رسول الله كلما يشتاق الى رائحة الجنة يحتضن السيدة فاطمة فيشم فيها رائحة الجنة وهذا حديث رسول الله يوضح سبب تسميته أبنته فاطمة “بريحانة الجنة” و”الحوراء ”

يستشهدون برواية عن رسول اله الطبراني في المعجم الكبير: (فاطمة حوراء إنسيّة، فكلّما اشتقتُ إلى رائحة الجنّة شممتُ رائحة ابنتي فاطمة وجاء الحديث برواية السيدة عائشة قالت قال رسول الله: «إنّي لما أُسري بي إلى السماء أدخلني جبريلُ الجنّة فناولني منها تفّاحة، فأكلتُها فصارت نُطفةً في صُلبي، فلمّا نزلتُ واقعتُ خديجة، ففاطمة من تلك النطفة، وهي حوراء إنسيّة، كلمّا اشتقتُ إلى الجنّة قبّلتُها.»
هل تعلم سبب تسمية رسول الله لإحدى بناته بريحانة الجنة
« PREV
NEXT »

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق